http://hdhd2010.blogspot.com/2011/12/blog-post.html#ixzz2JNp38tor مدارس الاحد مارجرجس المنيا

Social Icons



Featured Posts

.

مقدمه1







مع تحياتي : ا/ جورج وليم

عرس قانا الجليل

ده مدخل تشويقي لدرس عرس قانا الجليل،

نجيب معانا شوية حاجات كأننا هانتحتفل بعيد ميلاد: شمع، طرطور، موسيقى Happy     Birthday واطباق وكبايات ....... (كل اللي تقدر نجيبه) وبعدين نقول للأطفال أنا كده جاهز إني أعمل عيد الميلاد، تفتكروا في حاجة نقصاني؟؟
طبعاً، المفروض يقولوا التورتة، لكن لو مقالوش اعمل نفسك مش عارف هاتحط الشمع فين لغاية ما يقولوا
بعدين قولهم انه كده عيد الميلاد باظ  وهاحكيلكم حكاية كان فيها فرح هايبوظ عشان حاجة مهمة قوي خلصت

القصة الكتابية: عرس قانا الجليل يوحنا 2

نجيب معانا باودر عصير فواكه (زي تانج مثلا) ون
 حطه في التانكات او اوان فخار او دورق علي اساس انه الاواني اللي كانو حاطين فيها الميه بعدين ادلق الميه وطبعا هايبقى عصير، كأن يعني الميه اتحولت


هل حضرت فى يوم ما عرساً وهل رأيت العروسه فى ثوبها الجميل الأبيض الطويل ، فى هذا الحفل يقدم للمدعوين بعض                  (الصوره هي الوحيده لعرس فانا الجليلي لفنان ايطالي )
المأكولات والحلوى الشهية والجميع يكونون فى سرور وابتهاج . وفى مرة حضر يسوع عرساً مثل هذا فقد ذهب مع مريم أمه وأصدقاء العائلة إلى منزل رجل كان سيتزوج وهذا الرجل يقال له العريس . وكان الجو حاراً مملوءاً بالتراب فأعد العريس بعض الأواني الفخارية الكبيرة بجوار الباب الخلفى ووضع فيها ماءاً ليغسل منه المدعويين رجلهم ويقدمون لهم المناشف ، وهذا تقدمت مريم ويسوع ومن معهم وغسلوا لهم أرجلهم شأن كل المدعويين، ثم دخلوا حيث كان العرس فقابلوا العريس ثم كان المدعويين كثيرين يتكلمون ويضحكون ،وكان المساعدين مشغولين جداً كانوا يقدمون بعض المأكولات للمدعويين ، وكان البعض يشرب نبيذاً يقدم لهم بمعرفة المساعدين ، وعلى المساعدين أن يقدموا كل ما طلب منهم ، وبعد فتره لاحظت مريم أن المساعدين وقفوا حائرين يهمسون بعضهم لبعض، فظنت أن هناك شيئاً ما قد حدث فسألت أحدهم قائله " ماذا يحدث ؟ " فنظر إلتهما هذا المساعد في أسى وقال " كان عندنا نبيذ كثير يكفى ويزيد ولكن أتضح أنه نفذ كله ولا يمكننا أن نحصل على غيره الآن، ومازال المدعوين في حاجة إلى المزيد " ولكن مريم عرفت كيف تتصرف ذهبت رأساً إلى يسوع وقالت له " النبيذ قد نفذ والمساعدون في حيرة " وكانت تعلم أن يسوع يقدر أن يساعدهم فقال مرين للمساعدين " يسوع يقدر أن يصنع شيئاً " ونظر يسوع من حوله فرأى الأواني الفخارية الكبيرة بجوار الباب الخارجي، فقال للمساعدين " اغسلوا هذه الأواني جيداً وإملاؤها بالماء حتى حافتها " فصنع المساعدون كما طلب يسوع ، وما أن فعلوا هذا نظروا ليسوع وكأنهم يقولون " وماذا أيضاً " فقال لهم يسوع " اسقوا منها وقدموا للمسئول عن هذا الحفل ففعلوا ذلك على الفور ولم يقولوا لكنه ماءاً لا يمكن أن نقدمه لرئيس هذا الحفل لأنهم كانوا يعلمون أنه عليهم أن ينفذوا كلام يسوع كسابق تعهدهم فصبوا في بعض الأكواب وقدموا لرئيس الحفل وهى لم تكن ماء فقد حول يسوع الماء إلى النبيذ وعندما ذاقها رئيس الحفل قال " هذا النبيذ جيد " وقدموا للعريس أيضاً فقال لم أذق نبيذاً جيداً كهذا من قبل أنه فعلاً نبيذاً لذيذ الطعم ونظر إلى المساعدين وقال " ما أمركم لقد أبقيتم النبيذ الجيد ليقدم في نهاية الحفل ولم يكن أحداً قد علم أن يسوع قد غير الماء إلى نبيذ ولكن المساعدون قد علموا لأنهم رأوا ، وكان سروهم بمريم عظيماً جداً لأنها طلبت من يسوع أن يساعدهم وكانوا مسرورون لأنهم صنعوا ماطليه منهم يسوع .

ألمناقشه
+من الذي ذهب مع يسوع إلى عرس قانا الجليل ؟
( تلاميذه ومريم أمه - جيرانه )
+لماذا ذهب يسوع ومريم أمه إلى عرس قانا الجليل
  (ليأكل - ليفرح مع العروسين فى فرحهم )
+ماذا أحتاج العروسين فى الفرح ؟
   (نقود - ملابس - خمر )
+كيف ساعد يسوع العروسين فى يوم فرحهم ؟
  (صنع لهم معجزة - أعطاهم نقوداً )
+لماذا نذهب إلى أفراح أقربائنا ؟
  (لنأخذ ملبس - لنفرح معهم يوم زواجهم )
هل كان العروسين غنيان ؟
( نعم - لا )

معلومات
نحتفل بيه يوم 21 طوبه مع عيد القديسه دميانه
يعتبر احد الأعياد ألسيديه ألصغري ويحتفل الأقباط بعيد عرس كانا الجليل ضمن الأعياد السيادية السبعة الصغرى، وهي: عيد الختان، ودخول السيد المسيح إلى الهيكل، ومجيئه إلى أرض مصر، والتجلي، وخميس العهد، وعيد تجديد توما.[2]

أولي معجزات السيد المسيح
قيل أن سمعان القيرواني احد تلاميذ المسيح تبعه بعد هذا العرس
الخمر الجديدة التي حولها الرب يسوع تشير إلى سر الافخارستيا

الايه : فرحا مع الفرحين بكاءا مع الباكين روميه 12:15
يتم عمل وجوه واحد مبتسم وناس مبتسمة  و واحد وعلان و ناس زعلانه و نضع مع بينهم

التنقل بين صفحات الموقع